أنت الحبيب وما لي عنك سلوان - بهاء الدين زهير

أنتَ الحَبيبُ وَما لي عَنكَ سُلوانُ
وفيكَ ضَجّ عليّ الإنْسُ وَالجَانُ
بيني وبينكَ أشياءٌ مؤكدة ٌ
كما علمتَ وإيمانٌ وأيمانُ
فليتَ شعري متى تخلو وَتُنصِبُ لي
حتى أقولَ فقلبي منكَ ملآنُ
وقد جعلتُ كتابَ العتبِ مختصراً
إذا التقينا لهُ شرحٌ وتبيانُ
إياكَ يدري حديثاً بيننا أحدٌ
فهمْ يقولونَ للحيطانِ آذانُ
مولايَ رِفقاً فَما أبقَيتَ لي جَلَداً
فإنّني أيّها الإنْسانُ إنْسانُ
عليلُ هجركَ في حمى صبابتهِ
لهُ من الدمعِ طولَ الليلِ بحرانُ
من لي بنوميَ أشكو ذا السهادَ لهُ
فهمْ يقولونَ إنّ النومَ سلطانُ
متى يَرَاكَ وَيُرْوي منكَ غُلّتَهُ
طَرْفٌ إلى وَجهِكَ المَيمونِ ظمآنُ
وَحاجتي فعَسَى مَوْلايَ يَذكُرُها
فإنّني في التّقاضِي منكَ خَجلانُ
قد قيلَ لي إنّ بَعضَ النّاس يَعتبني
عِرْضِي له دون كلّ النّاس مَجّانُ
ويرسلُ الطيفَ جاسوساً ليخبره
إن كان يُغمَضُ لي في اللّيلِ أجفانُ
فيا نسيمَ الصبا أنتَ الرسولُ لهُ
واللهُ يعلمُ أني منكَ غيرانُ
بلغْ سلامي إلى من لا أكلمهُ
إنّي على ذلكَ الغضبانِ غَضبانُ
لا يا رسوليَ لا تذكرْ لهُ غضبي
فذاكَ منيَ تمويهٌ وبهتانُ
وكيفَ أغضَبُ لا والله لا غَضَبٌ
إني لِما رامَ مِن قتلي لَفَرْحَانُ
يلذُّ لي كلُّ شيءٍ منهُ يؤلمني
إنّ الإساءة َ عندي منهُ إحسانُ
فكُلَّ يَوْمٍ لنا رُسْلٌ مُرَدَّدَة ٌ
وكلَّ يَوْمٍ لنا في العَتْبِ ألوانُ
استَخدمُ الرّيحَ في حملِ السّلام لكم
كأنما أنا في عصري سليمانُ
اقرأ المزيد

أطلي على طرفي الدامع - السياب

أطلّي على طرفي الدامع        

خيالاً من الكوكب السّاطعِ

ظلاً من الأغصن الحالمات        

على ضفّة الجدول الوادعِ

و طوفي أناشيد في خاطري        

يناغين من حُبّيَ الضائع

يفجِّرُنَ من قلبي المستفيض        

و يقطرْنَ في قلبي السامع


لعينيكِ ، للكوكبين اللذين         

يصبان في ناظريّ الضياءْ

لنبعين ، كالدهر ، لا ينضبان        

و لا يسقيان الحيارى الظماء

لعينيك ينثال بالأغنيات        

فؤاد أطال انثيال الدماء

يودُّ ، إذا ما دعاك اللسانُ        

على البُعدِ ، لو ذاب فيه النداء


يطول انتظاري ، لعلي أراك

لعلي ، ألاقيكِ بين البَشَرْ

سألقاكِ . لا بد لي أن أراك        

و إن كان بالناظر المحتضَرْ

فديْتُ التي صوّرْتها مناي        

و ظلُّ الكرى في هجير السَّهرْ

أطليِّ على من حباك الحياة        

فأصبحت حسناء ملء النظرْ !


#بدر_شاكر_السياب

اقرأ المزيد

بنى في قلبه بالحب صرحاً

بنى في قلبهِ بالحبِّ صرحا

وعاش حياته سهلا وسَمْحا

وأهدى غيرَه خُلُقا كريما

وداوى بالكلامِ الحلوِ جرحا


#عمار_الذبياني

اقرأ المزيد

عجبت لعيب العائبين فقيرهم - ابن الرومي

عجِبتُ لعيبِ العائبينَ فقيرهَم

بأمرٍ قَضاهُ ربُّه من سمائِهِ


وتركِهِمُ عيبَ الغنيِّ ببخلِهِ

ولؤمِ مساعيه وسُوءِ بلائِهِ


#ابن_الرومي

اقرأ المزيد

يامن تصد عن الوصال تكبرا

يامن تصد عن الوصال تكبرا

وتقول لي إن رمت وصلا (لن ترى)


ماذا جنيت لكي تعذب مهجتي

جرعتني في الحب أمراً منكرا


أزداد حباً كلما جافيتني

وتزيد أنت تعنتاً وتجبرا


أوما علمت بأن ظلمك لي به

إثم ستحمله إلى أن نحشرا


وإذا قضيتُ فأنت أنت قتلتني

والقتل ذنب ماله أن يغفرا


أخشى عليك بأن تبوء بإثمه

وبأن يحاسبك القدير بما جرى


كفِّر بوصلك ذنب ماجافيتني

ليعود قلبي بعد جدبٍ أخضرا


حاشاك أن تجني بظلمي زلة

يامن هواك لذا الفؤاد تقدرا


#ابوفارس

اقرأ المزيد

ناموا فحلم من خيال واهم

ناموا فُحلمٌ من خيـالٍ واهمٍ

خَيرٌ لنا من واقعٍ كـذّاب ِ!

اقرأ المزيد

يا من شغلت بحبه عن غيره

يا من شغلت بحبه عن غيره
وسلوت كل الناس حين عشقته 

أنفقت عمري في هواك وليتني
أُعطى وصالاً بالذي انفقته 

بالله إن سألوك عني قل لهم
عبدي وملك يدي وما أعتقته 

أو قيل مشتاق إليك فقل لهم
أدري بذا وأنا الذي شوقته


#تقي_الدين_السروجي


اقرأ المزيد

بعدتمْ عن العينين فازداد حبكمْ و غبتمْ وأنتمْ في الفؤادِ حضورُ - البرعي

فؤادي بربعِ الظاعنينَ أسيرُ
يقيمُ على آثارهم و أسيرُ
ودمعي غزيرُ السكبِ في عرصاتهم
فكيفَ أكفُّ الدمعَ وهوَ غزيرُ
و إنْ تباريحي بهمْ وصبابتي
لهنَّ رواحٌ في الحشا وبكورُ
أحنُّ إذا غنتْ حمائمُ شعبهم
وينزع قلبي نحوهم ويطير
واذكر من نجدٍ حوارس بأسهم
فتنجد أشواقي بهم وتغيرُ
فياليتَ شعري عنْ محاجرَ حاجرٍ
وعنْ أثلاتٍ روضهنَّ نضيرُ
وعنْ عذباتِ البانِ يلعبنَ بالضحى
عليهنَّ كاساتُ النسيمِ تدور
ومنْ بانَ لي أروى منَ الشعب شربة ً
وانظرْ تلكَ الأرض وهيَ مطير
واسمعُ في سفحِ البشامِ عشية ً
بكاءَ حماماتٍ لهنَّ هديرُ
فياجيرة َ الشعبِ اليمانِ بحقكمٍ
صلوا أو مُروا طيفَ الخيالِ يزورُ
***
بعدتمْ ولمْ يبعدْ عنِ القلبِ حبكمْ
و غبتمْ وأنتمْ في الفؤادِ حضورُ
أغارُ عليكمْ أنْ يراكمْ حواسدي
و أحجبُ عنكمْ والمحبُّ غيورُ
أحيبابَ قلبي هلْ سواكمٍ لعلتي
طبيبٌ بداءِالعاشقينَ خبيرُ
غرستمٍ بقلبي لوعة ًثمراتها
همومٌ لها حشو الحشاء سعيرُ
أعيروا عيوني نظرة ًمنْ جمالكمْ
و ما كلُّ منْ يبغي الوصالَ يعيرُ
أقام َ على قلبي وسمعي وناظري
رقيبٌ فما يخفى َ عليه ِ ضميرُ
مرادي هواكمْ والهوانُ كرامة ٌ
لحلوِ هواكمُ السعيرُ يسيرُ
***
أعيدوا علىَّ ديني ودنيايَ بوصلكم
فتنقلبُ الأحزانُ وهي سرورُ
و تأخذ قلبي نشوة ٌ عند ذكركم
كما ارتاحَ صبٌ خامرتهُ خمورُ
و إني لمستغنٍ عن الكونِ دونكمْ
و أما إليكمْ سادتي ففقيرُ
أصومُ عنِ الأغيارِ قطعاً وذكركمْ
لصومي سحورٌ في الهوى وفطورٌُ
و ليلة ُقدر هي ليلة ٌبتُّ آنساً
بكمْ ولأقلامِ القبولِِ صريرُ
و ضحوة ُ عيدي يومَ أضحى بقربكمْ
عليَّ منَ اللطفِ الخفيِّ ستورُ
فجودوا بوصلٍ فالزمانُ مفرقٌ
و أكثرُ عمرِ العاشقينَ قصيرُ
***
و لا تغلقوا الأبوابَ دوني لزلتي
فأنتمْ كرامٌ والكريمُ غفورُ
و قدْ أثقلتْ ظهري الذنوبُ وإنما
رجائي لغفارِ الذنوبِ كبيرُ
و جاهُ رسولِ اللهِ أحمد نصرتي
إذا لم يكن لي في الخطوب نصير
ومدح رسول الله فأل سعادتي
أفوزُ بهِ يومَ السماء تمورُ
سقطت بيت نبيٌّ تقيٌ أريحيٌ مهذبٌ
بشيرٌ لكلّ ِ العالمينَ نذيرُ
إذا ذكرَ ارتاحتْ قلوبٌ لذكرهِ
و طابتْ نفوسٌ وانشرحنَ صدورُ
عدمنا على الدنيا وجودَ نظيرهِ
لقدْ قلَّ موجودٌ وعزَّ نظيرُ
و كيفَ يسامى خيرُ منْ وطيءَ الثرى
و في كلِّ باعٍ عنْ علاهُ قصورُ
و كلُّ شريفٍ عندهُ متواضعٌ
و كلُّ عظيمِ القريتينِ حقيرُ
لئنْ كانَ في يمناهُ سبحتِ الحصى
فقد فاضَ ماءٌ للجيوشِ نميرُ
و درَّ لهُ الثديُ الأجدُ كرامة ً
كما انشقَّ بدرٌ في السماءِ منيرُ
و مثلُ حنينِ الجذعِ سجدة ُ سرحة ٍ
و أنسِ غزالِ البرِّ وهيَ تفورُ
و باضَ حمامُ الأيكِ في إثرهِ كما
بنتْ عنكبوتٌ حينَ كانَ يسيرُ
و إنّ َ الغمامَ الهاطلاتِ تظلهُ
بروحِ نسيم ٍ إنْ ألم َّ هجيرُ
و يومَ حنينٍ إذْ رمى القومَ بالحصى

فولوا وهمْ عميُ العيونِ وَ عورُ
و جنِّدَ في بدرٍ ملائكة َ السما
فجبريلُ تحتَ الرايتينِ أميرُ
و منْ قومهِ في البئرِ سبعونَ سيداً
قتيلاً ومثلُ الهالكينَ أسيرُ
و منْ عزمهِ تخريبُ خيبرَ مثلَ ما
قريظة ُ قرضٌو النظيرُ نضيرُ
و أنَّ رسولَ اللهِ منْ مكة ٍ سرى
إلى القدسِ والروحِ الأمينِ سميرُ
فجازَ السماءَ السبعَ في بعضِ ليلة ٍ
و لكنَّ بعدَ السبعِ أينَ يصيرُ
فلاحَ لهُ منْ رفرفِ النورِ لائحٌ
منَ النورِ للهدى البشيرُ يسيرُ
و شاهدَ فوقَ العرشِ كلَّ عجيبة ٍ
و ما ثمَّ إلاَّ زائرٌ ومزورُ
***
حبيبٌ تملى بالحبيبِ فخصهُ
و شرفهُ بالقربِ وهوَ جديرُ
فعادَ قريرَ العينِ في خلعِ الرضا
و قدْ شملتهً بهجة ٌ وحبورُ
محمدٌ قمْ بي في الخطوبِ فإنَّ لي
تجارة َ مدحٍ فيكَ ليسَ تبورُ
عرائسَ لا ترضى بغيركَ ناكحاً
لهنَّ عزيزاتُ المهورِ مهورُ
علتْ وغلتْ إلا عليكَ فأرخصتْ
لترخصَ حورٌ في القصورِ قصورُ
مؤلفها عبدُ الرحيمِ كأنها
كواكبُ في جوِّ السماءِ تنيرُ
لبسنَ معانيها بمدحكَ بهجة ٌ
فلاحَ لها نورٌ وفاحَ عبيرُ
فقلْ أنتَ في الدارينِ في حزبنا ومنْ
يليكَ صغيرٌ سنهُ وكبيرُ
و صلى عليكَ اللهُ واختصَّ واجتبى
فأنتَ هدى للعالمينَ ونورُ
و عمَّر ضاءً للآلِ والصحبِ إنهمْ
لدينكَ ياشمسَ الزمانِ بدورُ



#البرعي
اقرأ المزيد

يا هاجري ظلماً بغير خطيئة - البارودي

يا هاجِري ظُلماً بغيرِ خَطيئةٍ 

هل لي إلى الصّفحِ الجميلِ سبيلُ؟ 

ماذا يضرّك لو سمحتَ بنظرة 

تحيا بهَا نفسٌ عليك تسيلُ


#محمود_سامي_البارودي

اقرأ المزيد

يا قلب صبراً جميلاً إنه قدر - البارودي

يا قلب صبرا جميلا إنه قدر

يجري على المرء من أسر وإطلاق

لا بد للضيق بعد اليأس من فرج

وكل داجية يوما لإشراق


#محمود_سامي_البارودي

اقرأ المزيد

الأكثر مشاهدة:

قصيدة مختارة:

مقادير من جفنيك حولن حاليا - أحمد شوقي

مقادير من جفنيك حولن حاليا فذقت الهـوى من بعدمـا كنت خالـيا نفذن على اللب بالسهم مرســــــلا وبالسحر مقضيا وبالسيــف قاضـيا و مــا الحب إلا...