ابتسمي أكثر

ابتسمي وابتسمي أكثر
يا شفةً يحسدها السُّكَّر
والتهمي جسدي وعيوني
بعيونكِ كي أغرق أكثر
آهٍ من شوقي وحنيني
زخاتٍ من عشقٍ يُمطر
بعيونكِ ما يجعل قلبي
بحرارة بركانٍ يزأر
أشتاقك أشتاقك حتى
لا أملك عقلي لأفكر
زيديني ضماً وعناقاً
زيديني قُبلاً كي أسكر
زيديني وجداً وحريقاً
زيديني من قربك أكثر
أعطيني العمر فما عمري
إلاكِ .. وحبكِ.. لا أكثر 

#علاء_سالم
اقرأ المزيد

يبتلي الله العبد بأحب الناس إليه

يبتلي الله العبد بأحب الناس إليه ، ليريه أن الناس تتخلى عمن أحبت والله لا يترك من أحب
اقرأ المزيد

وماذا تبتغين الآن من رجلٍ بقايا من ظلال الأمس - عمر الفرا

وماذا تبتغينَ الآنَ من رجلٍ
بقايا من ظلالِ الأمسِ أضحى
قضى الأيامَ ترحالاً
تُصارعُهُ ... بحارُ العالمِ الواسع
فحيناً كانَ يصرَعَّها
وحيناً كان مصرعُهُ
ويطويْ في جناحيهِ جراحاًبعدُ لم تشفَ
جراحاً لم تزلْ تُرسلْ
أنيناً ... مالهُ سامعْ
***
تأخرَّنا ...
تأخرَّنا فهذا الحبُّ ليسَ لنا
فعودي ... مثلما جئتِ
فلا أملٌ لكِ عندي
أنا اسمٌ بلا معنى
أنا اسطورةٌ خُرفتْ
وصدَّقها جميعُ الناسِ من زمنٍ
فلا تدعي شبابكِ يرتميْ عطشاً
وراءَ سرابيَ الخادعْ
فلم تبقَ لكِ إلاَّ ثمالةُ كأسيَ الفارغْ
دعيني ...
وابحثي فعسى يزُفُّ الحبُّ عصفوراً
جديدَ القلبِ لم يُجرحْ .. ولم يُذبحْ
نقياً مثلما أنتِ
ويأتي هادئاً وادِعْ
ولكنَّي ..
برغمِ شراشةِ الماضي
ورغمِ قساوةِ الحاضرْ
أحبُّ الغوصَ في عينينِ لم يجرُؤْ على بحريهما زورقْ
لكي أغرقْ ...
فقد أبحرت أيامي ولم أغرقْ
فعودي مثلما ... جئتِ
مياهُكِ ضحلةٌ
ولذا لمثلي لا تشجعُهُ
وموجكِ لا يؤرجحهُ
فعمّكِ يا ابنتي عجزتْ بحارُ الكونِ تُغرقُهُ
اقرأ المزيد

ولربما أقسو - علاء سالم

ولربما أقسو عليكِ وفي دمي
جمرٌ من الآلامِ والأشواقِ
وأقول لا أرجو وصالكِ ثانياً
وأنا أجرجر في هواكِ وثاقي
وأُديرُ وجهي لإدعاء تجلُّدي
ووددتُ لو يحويكِ طوق عناقي
#علاء_سالم
اقرأ المزيد

لو سهرتِ معي

ماذا سيحدثُ لو ليلاً سهرتِ معي
نطوي المساء حديثاً بين قلبينا
إنا عطاشى وهذا الليلُ موردنا
فيه الهدوء يرفرف بين روحينا
ليتَ الدقائق حين الدربُ يجمعنا
تغدو سنيناً ولا تمضي بعمرينا

#علاء_سالم
اقرأ المزيد

هو الفراق فماذا تأمرين إذاً - غازي القصيبي

ما بال سيدة الأقمار ... تبتعد
وأمس كانت على أجفاننا تفدُ ؟
أراقها كوكب في الأفق مرتحلٌ
أم شاقها راهبٌ في الأرض منفردُ؟
فملت الوصلَ .. والأقمار أمزجةٌ
ناريّةٌ .. قلّما وفّتْ بما تعِدُ
***
أوّاه! سيّدةَ الأقمارِ! سيدتي!
أوّاهِ! لو تجد الأقمار ما نجدُ
أوّاهِ! لو تردُ الاقمارُ إن ظمِئتْ
مواردَ الألم الطاغي كما نَرِدُ
أوّاهِ! لو تسكبُ الأقمارُ أدمعَنا
ولو يعذّبُها التفكيرُ والسُهُد
***
أبحرتِ ، سيدةَ الأقمار ،عن رجلٍ
ما زال يبحرُ في أعماقِه الكمدُ
وراعَك الحزنُ في عينيه..مؤتلقاً
وصدّك اليأسُ في دنياه يحتشدُ
أتيتِ تبغين شعراً كُلُّه فرحٌ
أنشودةً عن زمانٍ كلُهُ رغدُ
و جولةٌ عبْرَ أحلام مورَّدةٍ
في هودجٍ بالندى الورديِّ يبتردُ
فما سمعتِ سوى الأشعارِ باكيةً
وما رأيتِ سوى الإنسانِ يرتعدُ
أنا الطموحُ الذي كلّت قوادمهُ
أنتِ الطموحُ الذي يسعى له الامدُ
أنتِ الشبابُ إلى الاعراس مُنطلقٌ
أنا الكهولةُ يومٌ ما لديه غدُ
أنتِ الحياةُ التي تنسابُ ضاحكةً
إلى الحياةِ .. أنا الموتُ الذي يَئِدُ
لا تعجَبي من صباحٍ فيه فُرقتُنا
بل اعجبي من مساءٍ فيه نتّحدُ
***
جميلةٌ أنتِ .. يحدوكِ الجمالُ كما
يحدو اللهيبُ فراشاً نحوه يفِدُ
جميلةٌ أنتِ .. عيناكِ الزُمرُّدُ لا يخبو ..
وفي شفتيكِ الكَرْمُ والشُهُدُ
جميلةٌ أنتِ .. في أحراشِ مأسدةٍ
وهل يَعِفُّ -وأنتِ الظبيةُ- الأسدُ؟
***
هو الفراقُ! فماذا تأمرين إذاً ؟
أنوحُ؟أصمتُ؟أجري عنك؟أتّئدُ؟
أقول"شكراً"؟ .. أكانت ليلةً هِبةً؟!
يا للكريمة .. إذ تسخو .. وتقتصدُ!
هل التقينا؟ أم الأوهام تعبثُ بي؟
أين التقينا؟ متى؟ السبتُ؟ الأحدُ؟
وهل مشينا معاً؟ في أيّ أمسيةٍ؟
في أي ثانيةٍ أودى بها الأبدُ؟
وهل همستِ"حبيبي!"أم سَمعتُ صدى
من عالم الجنِّ .. لم يهمس به أحدُ؟
أظنّ ما كان من تأليف راويةٍ
تحكي و تنسى.. فباقي الفصلِ مُفتقدُ!
#غازي_القصيبي

اقرأ المزيد

بالحب نحيا - علاء سالم

إننا بالحبِ نَحيا
والتمسنا القربَ دربا
كلما ناءت خُطانا
نلتقي روحاً وقلبا
باشتياقٍ سرمديٍ
نلتقي صبَّاً وصبَّا
إن هذا العشق خمرٌ
قد صببنا منهُ صبا
فارتوينا وانتشينا
لو بَعُدنا، الروحُ تأبى
كيف هذا السِّحرُ فينا
قد توغلَ، صار دأبا
لا نرى في الهجرِ خوفاً
بل نخافُ الموتَ حُبَّا
كلما قلنا افترقنا
زادنا الترحالُ قُربا
إنني المجنونُ فيها
رافضاً نُصحاً وطِبَّا
#علاء_سالم

اقرأ المزيد

حديقة الغروب - غازي عبد الرحمن القصيبي

خـمسٌ وسـتُونَ.. في أجفان إعصارِ
أمـا سـئمتَ ارتـحالاً أيّها الساري؟
أمـا مـللتَ مـن الأسفارِ.. ما هدأت
إلا وألـقـتك فـي وعـثاء أسـفار؟
أمـا تَـعِبتَ من الأعداءِ.. مَا برحوا
يُحاورونكَ بـالـكبريتِ والـنارِ
والصحبُ؟ أين رفاقُ العمرِ؟ هل بقِيَتْ
ســوى ثُـمـالةِ أيـامٍ.. وتـذكارِ
بلى! اكتفيتُ.. وأضناني السرى! وشكا
قـلبي الـعناءَ!... ولكن تلك أقداري
***
أيـا رفـيقةَ دربـي!.. لولديّ سوى
عـمري.لقلتُ: فدى عينيكِ أعماري
أحببتني.. وشـبابي فـي فـتوّتهِ
ومـا تـغيّرتِ.. والأوجـاعُ سُمّاري
مـنحتني مـن كـنوزالحُبّ. أَنفَسها
وكـنتُ لـولا نـداكِ الجائعَ العاري
مـاذا أقـولُ؟ وددتُ الـبحرَ قـافيتي
والـغيم مـحبرتي.. والأفقَ أشعاري
إن سـاءلوكِ فـقولي: كـان يعشقني
بكلِّ مـا فـيهِ من عُنفٍ.. وإصرارِ
وكـان يـأوي إلـى قـلبي.. ويسكنه
وكـان يـحمل فـي أضـلاعهِ داري
وإنْ مـضيتُ.. فـقولي: لم يكن بَطَلاً
لـكـنه لم يـقبّل جـبهةَ الـعارِ
***
وأنـتِ!.. يـا بـنت فـجرٍ في تنفّسه
مـا فـي الأنوثة.. من سحرٍ وأسرارِ
مـاذا تـريدين مـني؟! إنَّـني شَبَحٌ
يـهيمُ مـا بـين أغـلالٍ. وأسـوارِ
هذي حديقة عمري في الغروب.كما
رأيـتِ... مرعى خريفٍ جائعٍ ضارِ
الـطيرُ هَـاجَرَ.. والأغـصانُ شاحبةٌ
والـوردُ أطـرقَ يـبكي عـهد آذارِ
لا تـتبعيني! دعيني!.. واقرئي كتبي
فـبـين أوراقِـهـا تـلقاكِ أخـباري
وإنْ مـضيتُ.. فـقولي: لم يكن بطلاً
وكــان يـمزجُ أطـواراً بـأطوارِ
***
ويـا بـلاداً نـذرت العمر.. زَهرتَه
لعزّها... دُمتِ!... إني حان إبحاري
تـركتُ بـين رمـال الـبيد أغنيتي
وعـند شـاطئكِ المسحورِ. أسماري
إن سـاءلوكِ فـقولي: لـم أبعْ قلمي
ولـم أدنّـس بـسوق الزيف أفكاري
وإن مـضيتُ.. فـقولي: لم يكن بَطَلاً
وكـان طـفلي.. ومحبوبي.. وقيثاري
***
يـا عـالِم الـغيبِ! ذنبي أنتَ تعرفُه
وأنـت تـعلمُ إعـلاني.. وإسـراري
وأنــتَ أدرى بـإيمانٍ مـننتَ بـه
عـلي.. مـا خـدشته كـل أوزاري
أحـببتُ لقياكَ.. حسن الظن يشفع لي
أيُرتَجَى الـعفو إلاّ عـند غـفَّارِ

#غازي_القصيبي
اقرأ المزيد

لا تزيديه لوعة - بدر شاكر السياب

لا تزيديه لوعة فهو يلقاك لينسى لديك بعض اكتئابه
قربي مقلتيك من وجهه الذاوي تري في الشحوب سر انتحابه
و انظري في غصونه صرخة اليأس وأشباح غابر من شبابه :
لهفة تسرق الخطى بين جفنيه و حلمٌ يموت في أهدابه
**
و اسمعيه إذا اشتكى ساعة البين و خاف الرحيل- يوم اللقاء
و احجبي ناظريه, في صدرك المعطار وعن ذاك الرصيف المضاء
عن شراع يراه في الوهم ينساب وموج يحسه في المساء :
الوداع الحزين!! شدِّى ذراعيك عليه على الأسى والشقاء
**
حدثي، حديثه عن ذلك الكوخ وراء النخيل بين الروابي
حلم أيامه الطوال الكئيبات فلا تحرميه حلم الشباب
أوهميه بأنه سوف يلقاك على النهر تحت ستر الضباب
وأضيئي الشموع في ذلك الكوخ وإن كان كله من سراب
**
كلما ضج شاكيا في ذراعيك انتهاء الهوى صرختِ انتهارا
فارتمي أين يرتمي صدره الجاشِ حزناً وحيرةً وانتظارا ؟
اغضبي وادفعيه عن صدرك القاسي وأرخي على هواه الستارا
أوصدي الباب خلفه.. واتركيه مثلما كان.. للدجى والصحارى !
اقرأ المزيد

إني وإياك كالصادي رأى نهلاً

إني وإياك كالصادي رأى نهلاً
ودونه هوةً يخشى بها التلفا
رأى بعينيه ماءً عز مورده
وليس يملك دون الماء منصرفاً
اقرأ المزيد

الأكثر مشاهدة:

أخر قصيدة تمت إضافتها:

ابتسمي أكثر

ابتسمي وابتسمي أكثر يا شفةً يحسدها السُّكَّر والتهمي جسدي وعيوني بعيونكِ كي أغرق أكثر آهٍ من شوقي وحنيني زخاتٍ من عشقٍ يُمطر بعيونكِ ما يجع...