لأن التسامح نقطة ضعفي - د.مانع سعيد العتيبة

لأنَّ التَّسامـح نقطــــة ضعفـي
فما زلت تحظى بودِّي ولطفـي
وما زلـت تطعنـني كــــلَّ يـوم
فلا يتصـدى لطعنـــــك سيفـي
أداوي جراحي بصبــــري الجميل
فلا القلب ينسى ولا الصبر يشفي
وأسـال ما سـرُّ هـــــــــذا الثبـات
على عهد حبي فيشـــــرح نزفـي
فـلا تتخيـَّـــل بأنـَّـــك أقــوى
وأني صبور على رغم أنفـي
أنا هو بأس العواصف فافهـم
لماذا أصونك من هوي عنفـي
لأنـَّك لا تستطيـع الصـمـــــود
إذا غاب عنك حناني وعطفـي
أحبك ما زلت رغـم الخطايــا
وتشهد بالحب دمعـة حرفــي
بكيت طويلا بصمت انتظاري
فأنت انتصاري الأخير وحتفي
أحبـُّك واليأس لايتنـاهـى
أمام خطايَ ونظـرة طرفـي
وأرض فؤادي إلى الغيث ظمأى
وما أنت إلا سحابـة صيـف
بخيل عليَّ كريـمٌ علـى مَــنْ
يماريك في قول زورٍ وزيـف
حبيبـًا تظــــــلُّ برغـم دمائـي
يلـون كفَّيـك يا جـرح كفـِّـــي
ومهما يكن لن أصيح احتجاجـا
ولا لن أقـول لسيفــــــك يكفـي
لأن الوفـــــاء لـه عيـن أعمـى
وأذنُ أصمٍّ إذا صحَّ وصفـي
فإن شئت قتلي فوجهـًا لوجـهٍ
وإياك من سلِّ سيفـك خلفـــي
فحين أموت سيكشـف موتـي
جميع الذي كنت تُوري وتُخفي
وحين تذيـع دمائـي الحكايـا
فكيف ستنكر صدقـي وتنفي ؟

الأكثر مشاهدة:

قصيدة مختارة:

ماذا بعد، سكين غدرك بالحشى تتربع - كلمات حنين عمر وغناء كاظم الساهر

سكّين غدرك بالحشى تتربّع   سلمت يداك بقدر ما اتوجّعُ   كم ذا أقول لمهجتي "لا تعشقي  فالعشق من دمعاتنا يترصّعُ  حذّرت قلبي من هواك وناره...