إن حظى كدقيقٍ فوق شوك نثروه



إن حظى كدقيقٍ فوق شوك نثروه
ثم قالوا لحفاة يوم ريح اجمعوه
صعُبَ الأمر عليهم ثم قالوا اتركوه
إن من أشقاه ربى كيف أنتم تُسْعِدُوه

الأكثر مشاهدة:

أخر قصيدة تمت إضافتها:

حديقة الغروب - غازي عبد الرحمن القصيبي

خـمسٌ وسـتُونَ.. في أجفان إعصارِ أمـا سـئمتَ ارتـحالاً أيّها الساري؟ أمـا مـللتَ مـن الأسفارِ.. ما هدأت إلا وألـقـتك فـي وعـثاء أسـفار؟ أمـ...